كل المواد الموجوده للشيخ طارق الطواري

تحرير المرأه

عرض المقال
تحرير المرأه
1188 زائر
31-03-2015
أ.د طارق الطواري

عناصر الخطبة:

1- مقدمة.

2- الجذور التاريخية لحركة تحرير المرأة.

3- المراد بتحرير المرأة عند العلمانيين.

4- لماذا التركيز على مصر في نشر الأفكار الفاسدة.

5- نماذج من الكتب والمجلات التي نشرت بدعوى تحرير المرأة.

6- أبرز الشخصيات التي انخرطت في دعوى العلمانيين بتحرير المرأة.

7- أفكار ومعتقدات حركة تحرير المرأة.

8- الدين الإسلامي وكماله.

9- دعوات تحرير المرأة وعلمنة المجتمع.

10- الخطبة الثانية.

11- كتاب حراسة الفضيلة، ورده على دعاوى تحرير المرأة.

1- مقدمة.

إن الحمد لله تعالى نحمده ونستعينه ونستغفره ونتوب إليه، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له، واشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله r وعلى آله وصحبه والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين.

أيها الناس أوصيكم ونفسي بتقوى الله تعالى هي وصية الله للأولين والآخرين، قال الله تعالى:

{وَلَقَدْ وَصَّيْنَا الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِنْ قَبْلِكُمْ وَإِيَّاكُمْ أَنِ اتَّقُوا اللَّهَ}[النساء:131]؛ فاتقوا الله عباد الله، ثم أما بعد..

آخر خطبة خطبتها على هذا المنبر قبل أسبوعين تكلمت عن العلمانيين، وهدمهم للأسرة، وفي الحقيقة هذا موضوع طويل لو خطبنا فيه عشر خطب لم ننته منه بعد؛ لأنهم قد سخروا أموالهم وإعلامهم، وأقلامهم لهدم الدين تحت مسميات الإصلاح، وتحت مسميات تحرير المرأة، وتحت مسميات المطالبة بحق الأسرة، وحق الطفل، والدعوة ضد الاضطهاد، ومسميات اخترعوها القصد منها هدم الأسرة، قد يشعر الإنسان بها أو لا يشعر، لكننا دعونا في هذه الخطب نضع النقاط على الحروف.

موضوع ما يسمى بتحرير المرأة، تكلمت أنا في الخطب الماضية عن هدمهم للأسرة، وقلت: أن هناك مشروع؛ وهو ألا تتكون أسرة أصلاً، لا تكون هناك أسرة، فإذا فلتوا من ذلك، وتجاوز الناس مرحلة تكوين الأسرة فثمة دعوة إلى تمرد أبناء الأسرة من تمرد الابن على أبويه، من تمرد الزوجة على زوجها، من إشعال حرب صورية غير حقيقة ما بين الذكر والأنثى، فصلت في هذا ما فيه الكفاية في ساعة إلا ربع في خطبة، خطبة الجمعة قبل الماضية، أو قبل خطبتين.

2- الجذور التاريخية لحركة تحرير المرأة.

دعوني اليوم أتكلم عن جذور تاريخية لما يسمى بحركة تحرير المرأة، لماذا أتكلم عن قضية تحرير المرأة؟

أتكلم عن قضية تحرير المرأة لأن ثمة تسلل إلى مجتمعاتنا بهدوء، وبغير صدام لهذه الأفكار، أفكار ما يسمى بتحرير المرأة، ما الذي يقصدونه بتحرير المرأة؟

تحرير المرأة دعوة إلى الاختلاط؛ أن تكون أنت متعانق متأقلم متناسق مع المرأة التي تعمل معك في الدوام، تكون و أنت في عمل واحد، أنت والمرأة في مكتب واحد، هي سكرتيرتك وأنت المدير، أو أنت المدير وهي السكرتيرة، هذا ما يسمى بدعوى تحرير المرأة؛ وهو إخراج المرأة لأن تعمل مع الرجل جنبًا إلى جنب، فتكون معهم في المدرسة إذا ما نقدر على المدارس الحكومية نقدر على المدارس الخاصة، تكون معه في العمل إذا ما كانت سكرتيرة تكون مديرة، مو مديرة سكرتيرة، مو سكرتيرة زميلة، تكون معك في العمل في مكان واحد.

واليوم أدخلوا كم كبير من النساء إلى مدارس الرجال في عمل إداري، وعمل سكرتارية، ودخلوا عدد كبير من النساء في الجيش والشرطة، ودخلوا عدد كبير من النساء في كل مجالات الحياة؛ هذا تسلل بهدوء وبغير صدام لإخراج المرأة من مكنونها اللي الله سبحانه وتعالى ذكره في القرآن بخمس آيات قرآنية واثنى عشر حديثًا نبويًا كله يأمر بصيانة المرأة والمحافظة عليها من أن تمس، وهذا ليس تعقيدًا لحياتها، وإنما لها خصوصية الله سبحانه وتعالى خصها بها.

ولذلك إحنا لما نتكلم عن تحرير المرأة نتكلم عن أفكا ر تسللت إلى حياتنا وأصبحت في واقعنا المعاصر، تحرير المرأة؛ اختلاطها معك في الدراسة، اختلاطها معك في العمل، اختلاطها معك في الأسواق وفي كل مكان، حتى تكون هناك مماسسة، ملامسة، مشاركة، مخالطة بينك وبينها.

إذا كنت أنت رجل قلبك طاهر فغيرك قلبه ضمير، إذا كانت بناتك، وزوجتك، وأختك قلبها نقي فثمة قلوب مريضة؛ ولذا الله يقول لأمهات المؤمنين الطاهرات يقول:

{فَلا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ}[الأحزاب:32]

مجرد خضوعها في القول استشعار، بس مجرد استشعار بأنها خضعت في القول قد يحرك قلب مريض، هذا إذا كان في زمن الصحابة في قلوب مريضة فماذا نقول بالقلوب التي غذاها الانترنت، وغذتها أوربا، وغذتها العلمنة، وغذاها الانفتاح إلى عالم لا حدود له في الجنس، وتعمل فيه نظرية فرويد؟ ماذا تقول في هذه القلوب؟

هذا ما يسمى بدعوى تحرير المرأة.

3- المراد بتحرير المرأة عند العلمانيين.

تحرير المرأة المساواة بين الرجل والمرأة في كل شيء، إسقاط ما يسمى بقانون الأحوال الشخصية واستبداله بالقانون المدني، وهو أنه ما يصير أن الرجل يأخذ مثل حظ الأنثيين في الميراث لابد من التساوي!، إسقاط ما يسمى بالطلاق وتقييد الطلاق بين الطلاق بيد الرجل وهو الذي يطلق والمرأة صارت مثل العبدة المملوكة عند الرجل يطلقها متى شاء، ويمسكها متى شاء، هذا لازم يتغير القانون! هذا ما يسمى بالعودة إلى عصور الظلام، هذا ما حكاه دعاة التحرير، أو تحرير المرأة، كيف لنا أن نقبل بأئمة أربعة نشئوا في عهد الظلام؟! ونقبل بأقوالهم؟!-هذا ما تقوله هدى الشعراوي عن الأئمة الأربعة؛ الإمام أبي حنيفة ومالك والشافعي وأحمد- كيف نقبل بأقوال أئمة عاشوا في عصور ظلام فتمشي عليهم أقوالنا، وعندنا دساتيرنا المتحررة، وعندنا أوربا قبلة العالم والتحرر؛ هذا اللي يسمونه بما يسمى بتحرير المرأة.

تحرير المرأة الحجاب، ليش تفرض عليها الحجاب؟!

الحجاب بالنسبة لهم إنما هو عادات، وتقاليد نشأت في مجتمع جاهلي له شكله ولبسه الخاص، ولذلك نقل هذه العادات والتقاليد وفرضها على الناس على أنها دين؛ هذا نوع من تقييد حرية المرأة، ولذلك لابد أن تتحرر من هذا الواقع، وتلبس كما تشاء لأن الطهارة والتقوى هاهنا في قلبها!!

وبعدين تدخل في الفلسفة وكم من امرأة غير متحجبة قبلها طاهر، وكم من امرأة منقبة ولكنها فاسدة، والتقوى هاهنا، وأشار النبي r إلى القلب بالفلسفات التي ما أنزل الله تعالى بها من سلطان.

الدخول إلى موضوع تعدد الزوجات؛ لماذا الرجل يتحول إلى زير نساء؟ يجمع من النساء ما يشاء فيتزوج واحدة وتنتين وثلاثة وأربعة، وبعدين تأتيك المسلسلات الفاجرة، المسلسلات الفاسدة التي تخرج هذه الأيام، أنا أطهر هذا المنبر على أسماء هذه المسلسلات وإلا لسردتها لأني طلعتها من الانترنت من كثر هذه المسلسلات؛ من مسلسلات خليجية، وكويتية وعربية وتركية كلها تهدف في النهاية إلى أن مشروع تعدد الزوجات مشروع فاسد، إلى أن المتدينين أناس ظلمة في حياتهم، وإلى أن المتدينين يسعون فقط إلى ما يسمى بالشهوة الجنسية، لا يهتم في زوجته، ما يهتم في بيته، ما يهتم في أولاده، ولذلك أصلاً مشروع التعدد مشروع فاشل، ولو كان نجح هذا المشروع يمكن ناجح في فترة زمنية معينة فلابد من إلغائه؛ هذا إحنا نسميه موضوع ما يسمى بتحرير المرأة؛ الميراث، الطلاق، الزواج، قوامة الرجل، حجاب المرأة، الآداب الإسلامية العامة اللي إحنا نسميه الآداب الإسلامية التي تتعلق بأخلاق المرأة، بسلوك المرأة هذه كلها لازم المرأة تتحرر منها، هذه ما تسمى بالدعوى إلى تحرير المرأة.

هذه دعوى تحرير المرأة لها جذور، كما أن مصر كانت في الزمن الأول رائدة الإصلاح بقيادة يوسف عليه الصلاة والسلام، وبقيادة موسى عليه الصلاة والسلام، ورجالات الفكر والإصلاح كذلك فيها من أساطيل الفساد، ورؤوس الضلالة كما كان فرعون وقارون وهامان، كذلك جاء في مصر من ينشئ ومن يروج لهذه الضلالات، بس بنظرة سريعة لمعرفة هذه الأفكار الفاسدة، ليش التركيز على مصر بالدرجة الأولى؟

4- لماذا التركيز على مصر في نشر الأفكار الفاسدة.

لأنها تعتبر حاضرة العالم الإسلامي، مهد الحضارة، ثقافة، علوم، تقدم، تطور، كثافة سكانية، مفكرين بكل أشكالهم وأطيافهم من إسلامي، وعلماني، وديني، ومسيحي، وغيره، ولذلك النجاح في إسقاط أي مشروع في مصر هو نجاح في إفشال العالم الإسلامي، الفشل في مصر هو فشل في العالم الإسلامي؛ ولذلك كان التركيز بداية من قبل الإنجليز والفرنسيين على مصر في موضوع ما يسمى بتحرير المرأة.

هناك مجموعة من المؤلفين والكتاب نشئوا في أحضان الغرب درسوهم، وضربوهم على رأسهم طه حسين وقاسم أمين وأرجعوهم وزراء، سعد زغلول بعد ما يسمى بثورته ورئاسة حزب الوفد وبعد ذلك سلموهم قيادة البلد، الدعوة إلى تحرير المرأة هم وحريمهم مع بعض كلهم، من هناك نشأت الأفكار بأموال بريطانية كانت تدعم هذه الحركات، وبعقول مع الأسف مسلمة عربية، وبعد ذلك تنتشر هذه الأفكار في المجتمعات التي تنظر إلى مصر أنها مهد الثقافة، تنتقل هذه الأفكار إلى الجمعيات النسائية في الكويت، تنتقل هذه الأفكار إلى الجمعيات النسائية في الخليج، تنتقل هذه الأفكار إلى الجمعيات النسائية في الشام والعراق، وفي اليمن، وفي غيرها التي تعتبر مصر قبلة الثقافة، ندس عيالنا، ما زلنا وكلنا تخرجنا من مصر ونهلنا منها، ندز عيالنا إلى مصر ليتعلمون، نقرأ كتابات المصريين، إن جئت إلى الفن سبقوا الناس، إن جئت إلى الشعر سبقوا الناس، إن جئت إلى العلم سبقوا الناس؛ فهي قبلة للناس وللثقافة العربية، ولذلك كان التركيز عليها أولاً، وبداية من هناك لتدمير ما يسمى بالأسرة ثم تسلل الأمر إلينا بما يسمى بدعوى تحرير المرأة.

تبلورت هذه الحركات قبل الحرب العالمية الأولى، وبعد الحرب العالمية الأولى تبلورت حركات ما يسمى بحركات تحرير المرأة وهي حركات علمانية، كانت في بادئ الأمر تدعو إلى تحرير المرأة من كل قيود، ثم من الآداب الإسلامية، ثم من الأحكام الشرعية الخاصة من حجاب، وطلاق، وتعدد زوجات، ومساواة في الميراث، ثم تقليد المرأة الغربية في كل أمورها، ونشرت هذه الأفكار من خلال اتحادات بما تسمى اتحاد النساء العربي.

اتحاد النساء العربي أنتم سووا لكم جمعية وإحنا جمعية ونغذيكم بهذه الأفكار.

ورأى الاستعمار الإنجليزي طباعة ثلاثة كتب وترجمها إلى الهندي وهي المستعمرة الهندية الكبرى، وترجمها إلى عدة لغات وأعطاها أموال ووزعها في العالم العربي؛

5- نماذج من الكتب والمجلات التي نشرت بدعوى تحرير المرأة.

الكتاب الأول: كتاب المرأة في الشرق تأليف مرقص فهمي المحامي، وهو نصراني الديانة دعا فيه إلى القضاء على ما يسمى بالحجاب، ودعا فيه إلى إباحة الاختلاط بين الرجل والمرأة، في المدارس اللي قاعد يشوفها الآن، في المدارس الخاصة على الأقل، في الإدارات الحكومية، في الأسواق، في كل مكان لا يوجد حساسية وإنما يجب أن تمارس المرأة حياتها، ودعا فيه إلى تقييد الطلاق، ومنع فيه الزواج بأكثر من واحدة، وأباح بزواج المرأة المسلمة من النصارى، ودعمته بريطانيا هذا الكتاب بأموال ووزع هذا الكتاب بأعداد كبيرة.

ثم الكتاب الآخر وهو كتاب تحرير المرأة تأليف قاسم أمين سنة 1899 قبل أكثر من 130 سنة طبعوا هذا الكتاب، ودعمه مع الأسف الشيخ محمد عبده وهو عالم ومفكر إسلامي، لكن مع الأسف دعم كثير من أفكار هذا الكتاب، وهو كتاب تحرير المرأة، ودعمه سعد زغلول، وأحمد لطفي السيد، زعم فيه أن الحجاب حجاب المرأة السائد هو ليس من الإسلام في شيء، وإنما هو من العادات والتقاليد، ودعوا فيه إلى سفور المرأة.

ثم الكتاب الثالث الذي دعمته بريطانيا تأليف قاسم أمين وهو المرأة الجديدة عام 1900 ويتضمن نفس الأفكار.

ثم ظهرت لهم مجلة تسمى بمجلة السفور ظهرت أيام الحرب العالمية الأولى من قبل أنصار سفور المرأة وتركز على موضوع السفور والاختلاط.

هذا الكلام قاعد يتكرر الآن بالتمثيليات، هذا الكلام يتكرر الآن بالمسلسلات، نفس الأفكار يغرسونها ما أحد يقرأ كتاب، ما في قراءة كتب، روحنا معرض الكتاب ما أحد يقرأ، الآن تغرس هذه الأفكار من خلال المسلسلات اللي تعرض يوميًا على كل القنوات، نفس الأفكار لكن بهدوء، تعرض أفكار الاختلاط، وأنه لابد أن يبني الإنسان علاقة مع البنت وتصير له علاقة هو معها، وأن العلاقات المحرمة تسمى علاقة ما تسمى زنا، ولا لها علاقة، وأن عملية الحمل ما هي عملية إشكالية فهي ممكن تحب -- ((@ كلمة غير مفهومة- 12:49)) –وبعدين تتزوجه.

تعرض فيها أفكار أن أفكار الدين هي أفكار رجعية وتخلف، تعرض فيها أفكار الدعوة إلى أن المرأة هي نصف المجتمع لازم ما تعطل، لازم تشتغل المرأة في كل مجالات الحياة، وتخالط الرجل.

إحنا ما نقول لا تشتغل، تشتغل في اختصاصها، إحنا ما نقول نعطل المرأة لكن ما تضيع بيتها وزوجها وأولادها، إحنا ما نقول أن المرأة ما تخرج المرأة تخرج بقيود شرعية صيانة لها، صانها الله سبحانه وتعالى العليم الخبير..

{أَلا يَعْلَمُ مَنْ خَلَقَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ}[الملك:14].

6- أبرز الشخصيات التي انخرطت في دعوى العلمانيين بتحرير المرأة.

ودعا سعد زغلول النساء اللواتي حضرن خطبته أن ينزعن النقاب والحجاب وهو الذي نزع الحجاب عن وجه ما تسمى نور الهدى محمد سلطان التي اشتهرت بعد ذلك نور الهدى اشتهرت بهدى الشعراوي وكونت اتحاد النساء المصري، وذلك عند استقباله لها في الإسكندرية، هذه كانت هي البداية الأولى لإنشاء مثل هذه الأفكار، ثم تأسس الاتحاد النسائي في 1924 بعد عودة مؤسسته هدى الشعراوي من مؤتمر اتحاد النساء الدولي الذي عقد في روما سنة 22 ونادت بجميع ال-- ((@ كلمة غير مفهومة- 13:58)) –أنا بس أرجعكم شوية عشان أنتقل بعد ذلك إلى واقعنا المعاصر.

ابرز الشخصيات وفي الحقيقة أنا أطهر هذا المكان عن أسمائهم، لكن الله تعالى قال:

{وَلِتَسْتَبِينَ سَبِيلُ الْمُجْرِمِينَ}[الأنعام:55]

والله تعالى أمر أن يطارد هؤلاء، وأنهم كما يجاهروا بمعاصيهم أننا نحن نحذر منهم، ومن أفكارهم.

أبرز –مع الأسف- الداعين لهذه الأفكار محمد عبده المشهور الكتاب المؤلف الذي يسمى مفكر إسلامي، وتلميذ محمد عبده جمال الدين الأفغاني- ومع الأسف- كان يحمل من هذه الأفكار التي فيها من تأييد ما يسمى بتحرير المرأة وأن الإيمان هو مجرد إيمان قلبي مع كثير من الأفكار التي تطابقت مع هؤلاء العلمانيين في كتابه، أو ذكرها في مقالات في جريدة الوقائع المصرية في تفسير آيات أحاديث الأحكام، وفي كتاب المؤامرة على المرأة المسلمة كان هناك تفصيل في الرد على محمد عبده من قبل كاتب أحمد فرج، وكتاب عودة الحجاب للدكتور محمد أحمد المقدم رد عليه بالتفصيل على محمد عبده، وعلى أفكاره.

من الذين نادوا بتحرير المرأة ودعوا إلى الكلام اللي قلناه أولاً: إسقاط ما يسمى بقضية التعدد، المساواة بالميراث، الدعوة إلى الاختلاط، إسقاط الحجاب، غيرها من القضايا الإسلامية.. من الذين نادوا بذلك سعد زغلول المسمى بزعيم حزب الوفد المصري الذي أعان قاسم أمين على إظهار كتبه وشجعها، لطفي السيد الذي أطلق عليه أستاذ الجيل، وهو الذي دعا إلى هذه الأفكار وظل يروج لحركة تحرير المرأة، صفية زغلول زوجة سعد زغلول وابنها مصطفى فهمي باشا رئيس الوزراء في تلك الأيام في مصر، وهو الصديق الحميم للإنجليز، ويدعون بالوطنية، ويدعون أنهم هم الذين حرروا مصر، وهم أكبر علماء للإنجليز، وهم من أعان الإنجليز على احتلال بلاد الإسلام.

هدى الشعراوي ابنة محمد سلطان باشا الذي كان يرافق الإنجليز في احتلالهم لمصر يوم أن زحفوا على العاصمة، وزوجة علي شعراوي باشا أحد أعضاء حزب الأمة المسمى حاليًا حزب الوفد وهو من أنصار السفور.

سيزا نبراوي واسمها الأصلي زينب محمد مراد وهي صديقة هدى شعراوي في المؤتمرات، وهي أحد الأقطاب الداعية إلى ما يسمى بتحرير المرأة.

درية شفيق من تلميذات لطفي السيد رحلت معها إلى فرنسا، وتدربت هناك، وأسست حركة تحرير المرأة وما يسمى بمجلة بنت النيل، واستمر الزحف.

سهير القرماوي تربت في الجامعة الأمريكية في مصر، وتخرجت هناك، وأسست مجلة فيها دعوة إلى ما يسمى بتحرير المرأة.

أمينة السعيد وهي تلميذة طه حسين، وأستاذها الذي كان يدعو إلى ما يسمى بتحرير المرأة، ورجع من فرنسا وعينوه وزير تربية حتى يغذي أفكاره بالقرارات الرسمية.

وأخيرًا وهي حية موجودة نوال السعداوي، وهي قائمة موجودة الآن عمرها ثمانين سبعين سنة، وهي أحد زعماء هذه الأفكار، زعيمة الاتحاد المصري حاليًا، وهي ممن يدعو إلى هذه الأفكار.

هذه الأفكار قاعدة تنتقل الآن بشكل مسلسلات، إذا كانوا قبل يكتبونها من خلال مجلات، أو من خلال كتب، الآن تتحول هذه الأفكار بشكل مسلسل يكتبه مخرج من هؤلاء المخرجين، ويحول إلى مسلسل بثلاثين حلقة، لكن في النهاية بنتي وبنتك تتبلور عندها فكرة واحدة، وهو أن التعدد فيه ظلم؛ بدليل شوفوا فلان المعدد اللي شافوه في المسلسل إنسان غير عادل، تتبلور عندها فكرة أن المتدين ظالم بدليل أنه ظالم زوجته وما يهتم في بيته، ولا يهتم في عياله.

تتبلور عندها فكرة أن المرأة مهضومة بدليل أن المسلسل قاعد يعطيك في النهاية انطباع وصورة على أن الرجل هو ظالم للمرأة، لازم المرأة تأخذ حقها، لازم تستقل، لازم.. لازم..

هذه الأفكار الآن أصبحت تتبلور من خلال مسلسل، كل كتاب يفرغونه بمسلسل، ويشارك فيه، وفلوس الدولة، فلوس إحنا قاعدين ندعمها، وقاعدين نشتريه، بالأموال قاعد تشتريه وقاعد تعرضه، ويتسلل إلى بيتك، وإلى غرفة نومك، ويصير هناك ثلاثين درس وثلاثين حلقة تلقن فيها بنتك وأنت ما تدري.

بدال ما يجي قاسم أمين وهدى شعراوي وسعد زغلول ويقف على المنبر والناس تسمع له، وبعض الناس -- ((@ كلمة غير مفهومة- 18:24)) – عليه، الآن لا. هذه الأفكار متسلسلة هادئة، يسلسلونها إليك عن طريق مسلسلات قاعدة تعرض يوميًا، أنا والله أطهر المكان ما أريد أقول أسماء المسلسلات، كل يوم تعرض في التلفزيون في الـ ام بي سي، وفي قنوات المحلية صار سعد زغلول يلقن بنتك ثلاثين درس كل يوم، صورة وصوت، يعلمها الأفكار، بعد الثلاثين درس تأتين بنتك تقول: بوي والله ظلم، ليش المرأة لها نصف الميراث؟ يبقى والله المرأة مظلومة.

ليش المرأة ما بيدها الطلاق؟

يبقى والله المرأة مظلومة.

ليش الزوج هو له حق أنه يختار وهي ليس لها حق أن تختار؟

ليش الزوج يأخذ أربع، ويختار ما يشاء من النساء؟

ليش القوامة للرجل؟

ليش تمنعون الاختلاط؟

هذا بنات الناس كلهم عايشين في الجامعات، وصديقات مع بعض، وهناك علاقة. ليش إحنا متخلفين؟

هذا من ولد هذه الأفكار؟

هناك هدف مرسوم بعد ثلاثين حلقة تطلع بهذا الحديث، يطلع بهذه النتيجة حق عيالك وبناتك، يغيرون أفكارهم ويغسلون مخوخهم.

هذا ما يسمى بحركة تحرير المرأة.

7- أفكار ومعتقدات حركة تحرير المرأة.

إذًا حركة تحرير المرأة، نجمل أفكارها ومعتقداتها:

أولاً: تحرير المرأة من كل الآداب؛ آداب يعني عندنا عيب المرأة تتكلم مع الرجال.

لا. راح. انتهى زمن العيب هذا.

عندنا عيب المرأة تسفر عن وجهها؛ هذا اللي قبل ما تسفر المرأة عن وجهها.

الآن راح موضوع العيب.

عندنا عيب المرأة تختلط وتحتك بالرجال، ويرفع صوتها

{أَوَمَنْ يُنَشَّأُ فِي الْحِلْيَةِ وَهُوَ فِي الْخِصَامِ غَيْرُ مُبِينٍ}[الزخرف:18]

يعني أنتم خليتوا الملائكة سويتوهم مثل الإناث، المرأة تنشأ في دارها، في مخاصم الرجال ما تبين، إيش لون جعلتم الملائكة عباد الرحمن إناث؟ سويتوهم مثل هادولي؟

ولذلك هذا لازم يروح، يتغير هذا الفكر، هذا الفكر ينشأ من خلال تسلل أفكار هادئة، من خلال هذه المسلسلات التي تدعم بأموالنا، وتنشر في قنواتنا، وتدخل إلى بيوتنا، وغرف نومنا، وإحنا كلنا قاعدين نشوف هذه المسلسلات، وتتولد أفكار عند بنتك المراهقة، ما راح تحس فيها الآن، تحسها لما تتمرد بنتك عليك.

إذا تمردت بنتك عليك في لباسها، أو في علاقتها الشخصية، أو في اتخاذ قرارها المستقل، هناك تفهم أن الذي درسها وعلمها هو سعد زغلول، وهدى شعراوي، لكنهم درسوهم من خلال مسلسلات تدفع بأموالنا.

إذًا حركة تحرير المرأة؛ هي تحرير المرأة من كل الآداب والشرائع الإسلامية عن طريق الدعوة إلى السفور والقضاء على الحجاب الإسلامي، الدعوة إلى الاختلاط مع الرجال، بين الرجال والنساء في كل المجالات، مدارس الخاصة على الأقل، الروضة أول شيء نبدأ تحت، وبعدين روح المدارس الخاصة، الجامعات، المؤسسات الحكومية، الأسواق، تقييد الطلاق، الاكتفاء بما يسمى بزوجة واحدة، المساواة بالميراث بين الرجل والمرأة، الدعوة إلى العلمنة الغربية أو اللادينية؛ بحيث أن الدين لا يتحكم في مجال الحياة أبدًا؛ هذا الآن دعوة موجودة، هذه تعطيك انطباع أن الدين فاشل، أن الدين لا يستطيع أن يحكم الحياة، الدين ما يصلح للسياسة، ولذلك قاعد تسمع أنت الآن أفكار: لا دين في السياسية؛ هذا كفر الكلام، لأن الله تعالى أنزل القرآن لكي يحكم بين الناس، الله ما أنزل القرآن حق المسابقات، الله ما أنزل القرآن عشان يفتتح فيه بالبرامج، الله ما أنزل القرآن حق الحفلات إذا صار حفلة يفتحون القرآن، الله ما أنزل القرآن عشان يقرأ ويتلى القرآن تسكر القرآن يتركونه الناس، الله تعالى أنزل القرآن:

{وَأَنِ احْكُمْ بَيْنَهُمْ بِمَا أَنزَلَ اللَّهُ وَلا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ وَاحْذَرْهُمْ أَنْ يَفْتِنُوكَ عَنْ بَعْضِ مَا أَنزَلَ اللَّهُ إِلَيْكَ}[المائدة:49]

يقول له: قس بعض ما أنزل الله إليك احذر عن بعض.. أن يفتنك الناس، فلذلك ما أنزل الله تعالى ما أنزل القرآن إلا حتى يحكم بين الناس، يحكم بين الناس بالحلال والحرام والاقتصاد والسياسة والأمن والاجتماع، والأخلاق، والسلوك، وتؤسس مؤسسات كاملة تسترد وتستنبط أحكامها من هذا القرآن، وهذا القرآن رب العالمين رضي عنه كما هو كما نزل، مو أنت راضي عنه تسوي -- ((@ كلمة غير مفهومة- 22:21)) –عشان ترضى عنه وتشوفه يناسب العصر ولا لأ، الله أنزله عليه نبيه:

{الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلامَ دِينًا}[المائدة:3].

8- الدين الإسلامي وكماله.

الله U الكبير المتعال عالم كل شيء الذي أنزل الكتب السماوية في يوم عرفة، في يوم الجمعة، في حجة الوداع، في الخطبة العصماء قام النبي r على ناقته فأنزل الله عليه آية الرضا، وأنزل سبحانه وتعالى عليه {الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلامَ دِينًا}[المائدة:3]

هذا الله رضي لهذه الأمة بهذا الإسلام، وأعزها وجعلها خير أمة أخرجت للناس، وظل السلف الأول من الرجال الأوائل أصحاب النبي r من بعد رسول الله يحكمون بهذا القرآن؛ سياسة، واقتصاد، وأمن، واجتماع، وأخلاق، وسلوك 1300 سنة، وهم يحكمون بهذا القرآن.

وسواء كانت الشريعة المنزلة، أو الشريعة المؤولة لكن كان مآلهم ومرجعهم إلى القرآن الكريم.

حتى عدت، خلفت خلوف من بعد وصارت الشريعة المبدلة، وشيلنا القرآن، وخلينا القرآن حق افتتاحات وحفلات تحط قرآن ومسابقات، واللي يحفظ نعطيه فلوس، واللي ما يحفظ ما أعرف إيش، هذا مو لهذا أنزل القرآن، ولذلك الصحابة مو أكثرهم حافظ القرآن.

من نقل عنه القرآن إلينا سبعة من الصحابة، الذين عرضوا القرآن على النبي r، حتى أبو بكر لم يعرض القرآن كاملاً على رسول الله r، اللي عرضوا القرآن على النبي سبعة r من أشهر الصحابة، ما كان عندهم قضية أنهم يحفظون القرآن هي القضية الأولى والأم في حياتهم، بقصد العمل بالقرآن، "كنا نحفظ عشر آيات من القرآن، لا نتجاوزها حتى نعمل بها" علمنة هذا الزمن هو أن القرآن لا يصلح لشيء؛ الدليل: شوفوا القرآن، شوفوا الإسلاميين ما يعرفوا يطبقوا شيء، شوفوا الفوضى اللي قاعدة تصير، كل هذا لإثبات أن القرآن لا يصلح إلا أن يكون كتب مزخرفة، نطبع، وكل دولة تفتخر طباعة القرآن على حساب فلان، طباعة القرآن للدولة الفلانية، طباعة القرآن، وما في القرآن من أحكام وأعمال خليها على جنب.

9- دعوات تحرير المرأة وعلمنة المجتمع.

لذلك هذه الدعوات ما يسمى بدعوات تحرير المرأة إنما هي دعوات لعلمنة المجتمع، شلون يعلموا المجتمع؟

أمسك أهم عنصر في المجتمع؛ الحريم، المرأة هي أهم عنصر في الحياة، المرأة هي أمك، أختك، بنتك، زوجتك، عمتك، خالتك، جدتك؛ هذه أهم عنصر في الحياة المرأة، ولذلك إذا أفسدوا المرأة خربت عليك بيتك، إذا فسدت زوجتك بيتك اخترب، إذا فسدت بنتك بيتك يخترب، إذا فسدت أمك بيتك أنت اخترب ما تعرف، ما تتربى زين، ولذلك أهم عنصر هو المرأة، إيش لون يخربوا المرأة؟

ما يسمى بحركة تحرير المرأة، ما يقولون: حركة إفساد المرأة، حركة تحرير المرأة، يعني جاء الإسلام فقيدها، العادات والتقاليد، عصور الظلام، مشايخ الظلام، أئمة الضلال كما يسمون هم، قيدوا المرأة فجئنا نحن نحررها من أغلالها، من قيودها، إيش لون نحررها؟

نحررها من الحجاب، نحررها من المنع من الاختلاط، نحررها من بيتها، نخليها تروح تشتغل، عيشي حياتك وإحنا نعطيك فلوس، الدولة تعطيك، تمدك بما تشائين حتى في النهاية يكون لا معنى للأسرة، يصير الأسرة شكلية، ولذلك شوف نسب الطلاق، زادت نسب الطلاق، يتزوج بعد شهر تتطلق، ليش؟

المرأة مو قاعدة في البيت، رايحة الدوام، وأحيانًا تعجب بآخر، وهو يعجب بواحدة ثانية، ترتفع نسب الطلاق، تنهدم الأسر، ونمشي إحنا على هذا الموال حتى في النهاية لا يبقى عندنا من الإسلام إلا اسمه.

هذه الخطبة من باب البيان لأن الإعلام يتسلل إلى بيوتنا وإحنا ما ندري، والإعلام قاعد يفسد في بناتنا وأولادنا وإحنا ما ندري، ولا نشعر بذلك حتى نتجرع النتائج السيئات، تفاجئ بعدين أن بنتك عندها صديق، تفاجئ بعدين أن بنتك عندها أفكار، تتفا جئ بعدين أن أولادك عندهم أفكار، كل هذا نتاج مدارس سعد زغلول، وهدى شعراوي، وقاسم أمين، ونوال السعداوي وغيرها الذين تسللوا إلى غرف نومنا، وإلى بيوتنا عن طريق القنوات، نتكلم عن مسلسل واحد بس ترى، قاعد يعرض الآن، فما بالك بآلاف المسلسلات التي جهزت لشهر رمضان، وهذه المسلسلات ما تعرض عبطًا، هناك مدارس ومكاتب إستراتيجية، ودراسات نفسية، ومحاولة، ودراسات تربوية تدرس بتأن ثم تقدم هذه المشاريع متكاملة، ثم بعد ذلك تحول بعد التوصيف، والتأليف إلى الإخراج والإنتاج، فتخرج وتنتج بشكل جيد، ثم بعد ذلك تباع وتشترى بأموالنا، وتعرض وتبث علينا ونحن من يتلقى هذه الأفكار.

نسأل الله تعالى السلامة لأهلنا ولأولادنا، وبناتنا، ونسائنا، وأمننا، وبلدنا، وعموم المسلمين.

أقول ما تسمعون وأستغفر الله العظيم الجليل لي ولكن فاستغفروه إنه هو الغفور الرحيم.

10- الخطبة الثانية.

الحمد لله رب العالمين، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ولي الصالحين،وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله خير خلق الله والمرسلين r وعلى آله وصحبه والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين وبعد:

هذه الخطبة كلام عام، أنا ما دخلت بكثير من التفاصيل والشبهات والردود عليها، لكن أختصر ما قلت في الخطبة الأولى.

تكلمنا عن ما يسمى بحركة تحرير المرأة وهي حركة مدعومة من قبل الاستعمار البريطاني ومن جاء بعدهم، وكمل استعمارهم، وهذه الحركة أول ما بدأت نشرت كتبًا تحمل أفكارًا المرأة في الشرق لمرقص فهمي المحامي النصراني، وهو دعوة للقضاء على الحجاب، ثم كتاب تحرير المرأة لقاسم أمين، ودعمه محمد عبده وكذلك سعد زغلول وأحمد لطفي، وزعم أن الحجاب ليس من الإسلام في شيء، ثم كتاب المرأة الجديدة لقاسم أمين، وظهرت بعد ذلك مجلات وحركات نسائية هنا وهناك، كلها نفس النساق، تدعو إلى نفس النساق، مجلة السفور، الاتحاد النسائي العربي، الاتحاد النسائي المصري، الاتحاد النسائي الدولي، وتزعم شخصيات معينة مشهور هذه الدعوة إلى ما يسمى بتحرير المرأة محمد عبده مع الأسف وهو عالم ، وسعد زغلول زعيم حزب الوفد، ولطفي السيد يسمى أستاذ الجيل، وصفية زغلول زوجة سعد زغلول وابنهم مصطفى فهمي رئيس الوزراء، وهدى شعراوي، وسيزا نبراوي ودرية شفيق، وسهيل القلماوي، أمينة السعيد، وطه حسين، وآخرهم نوال السعداوي، دعوا جميعًا إلى ما يسمى بأفكار تحرير المرأة، وتحرير المرأة كما ذكرنا أن المقصود به إسقاط ما يسمى بأي قيد شرعي على المرأة، الدعوى إلى الاختلاط، الدعوة إلى السفور، الحجاب إنما هو في القلب، اعتقاد أن الأفكار الغربية هي الأفضل والأحسن لأمتنا، وأن أمتنا تعيش في عصور الظلام، تقييد الطلاق بأعداد معينة لا يصح، الرجل أفضل من المرأة وله قوامة لازم أن يسقط وهناك مساواة، تعدد الزوجات لابد من إلغائها، ميراث الرجل أكثر من المرأة لابد من إلغائها، وغيرها من الأفكار.

11- كتاب حراسة الفضيلة، ورده على دعاوى تحرير المرأة.

الحقيقة أفضل مرت عليهم بكتاب مختصر الآن، كتاب بين يدي، كتاب حراسة الفضيلة للشيخ بكر أو زيد، هذا الكتاب، كتاب صغير في حجمه لكن كبير في نفعه، وهذا كتاب مطبوع يوزع مجانًا بالآلاف، كما أنه يشتغلون بالآلاف إحنا لازم نشتغل بالآلاف، هذا الكتاب يوزع مجانًا أنصح كل إنسان أن يقرأ إذا أراد أن يطور نفسه وفكره كتاب حراسة الفضيلة للشيخ بكر أبو زيد رحمة الله عليه، وهو عضو هيئة كبار العلماء وعالم جليل متمكن رد على كل شبهاتهم، وخاصة ما يتعلق بالحجاب، وشبهات ما يسمى بتحرير المرأة، أنصح بقراءته كتيب صغير يوزع مجانًا ترى كتاب اسمه حراسة الفضيلة، وهذا كتاب هو دراسة حول شبهات وآراء من يدعو إلى تحرير المرأة، هذه خطوة فقط للانتباه، حتى ينتبه الإنسان لما يعرض في بيوتنا، هناك دروس رسمية من خلال المسلسلات التي تتابع من قبل ملايين الشباب والبنات، هذه الدروس تتسلل إلى غرفة نومك وأنت ما تشعر وأنت قاعد بالديوانية وأنت ما تدري عن بيتك، هذه دروس يومية قاعد يلقن بها أبنائك وبناتك لأجل ما يسمى بتحرير المرأة، وإخراجها مما يسمى بقفص العبودية، وهو مو موجودة الحقيقة، لكنهم صنعوا لها قفص، وصنعوا لها حرب وهمية بينها وبين الرجل، وادعوا أن الإسلام قيدها، وأن كل التشريعات التي جاء بها النبي r تتناسب مع عصرهم، فهي عادات وتقاليد، وليست أحكام شرعية قابلة لكل زمان ومكان وخذ منها الأفكار وحول هذه الأفكار إلى تمثيليات واقعية تعطيك انطباع أن الدين رجعية، وأن المتدين متخلف، وأن التعدد أزمة وغيرها من الأفكار التي هي دروس يعني هي دروس مركزة على أبنائنا تخرج بعد الثلاثين حلقة بنتيجة حتمية لابد منها.

نسأل الله تعالى السلامة، وعندنا هذا المنبر نرد من خلاله والله تعالى قال:

{وَجَاهِدْهُمْ بِهِ جِهَادًا كَبِيرًا}[الفرقان:52]

والله سبحانه وتعالى يجعل في هذا الكلام بركة، ويجعل في قرآنه خير ورحمة لمن اتبع الهدى.

اللهم إنا نسألك الهدى والتقى والعفاف والغنى، ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار، اللهم ارحم ضعفنا، اجبر كسرنا، تول أمرنا، اختم بالصالحات أعمالنا، لا تكلنا إلى أنفسنا طرفة عين ولا أقل من ذلك، اجعلنا يا رب هادين مهديين، غير ضالين ولا مضلين، سلمًا لأوليائك، حربًا على أعدائك، نحب بحبك من أحبك، ونعادي بعداوتك من خالف أمرك، أصلح لنا ديننا الذي هو عصمة أمرنا، أصلح لنا دنيانا التي فيها معاشنا، أصلح لنا آخرتنا التي إليها معادنا، اجعل الحياة زيادة لنا في كل خير، والموت راحة لنا من كل شر.

اجعل يا رب اجتماعنا هذا اجتماعًا مرحومًا، واجعل تفرقنا من بعده تفرقًا معصومًا، لا تجعل فينا ولا معنا ولا بيننا ولا حولنا شقيًا ولا محرومًا.

اللهم أعز الإسلام والمسلمين، اللهم أعز الإسلام والمسلمين، اللهم أعز الإسلام والمسلمين، اللهم أذل الشرك والمشركين، اللهم أذل الشرك والمشركين، اللهم أذل الشرك والمشركين.

اللهم انصر إخواننا المجاهدين المستضعفين في كل مكان، اللهم ارفع رايتهم، اللهم حقق غايتهم، اللهم انصرهم على عدوك وعدوهم إنك على ذلك قدير وبالإجابة جدير.

يا رب اجعل بلدنا هذا آمنًا مطمئنًا وعموم بلاد المسلمين، اللهم اجعل بلدنا هذا آمنًا مطمئنًا وعموم بلاد المسلمين، اللهم اجعل بلدنا هذا آمنًا مطمئنًا وعموم بلاد المسلمين.

اللهم قنا الفتن والمحن ما ظهر منها وما بطن، اللهم قنا الفتن والمحن ما ظهر منها وما بطن، نجعلك في نحر الظالمين، ونعوذ بك اللهم من شرورهم.

اللهم اغفر للمسلمين والمسلمات، الأحياء منهم والأموات إنك يا ربنا سميع قريب مجيب الدعوات.

وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد وعلى آله وصحبه والتابعين.

قوموا إلى صلاتكم يرحمكم الله.

   طباعة 
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
4 + 6 = أدخل الكود
روابط ذات صلة
روابط ذات صلة
المقال السابقة
المقالات المتشابهة المقال التالية
جديد المقالات
جديد المقالات
بر الوالدين - خطب الجمعه
اليأس - خطب الجمعه
المنافقون ودورهم فى نكبات الامه - ركــــن الـمـقـالات

RSS

Twitter

Facebook

Youtube